fbpx

 

ستصادف أثناء عملك الكثير من الأشخاص المختلفين عنك في طريقة التفكير وأسلوب الحياة، وخاصة عندما تعمل بدوام كامل في أحد المؤسسات أو الشركات، فأنت غير قادر على اختيار الأشخاص الذين ستعمل معهم، ولا يمكنك تحديد إذا ما كنت تريد قضاء الوقت معهم أم لا، ولكن الاختلاف مع الآخرين وخاصة زملائك والعاملين معك لا يعني أنه لا يمكن أن تتفق معهم، فعملك مع الأشخاص المختلفين هو دليل على تطورك وتطور قدراتك كموظف.

ومع ذلك، وفقًا لـ Bravely، يتجنب 70% من الموظفين التحدث مع زملائهم ومدرائهم حول المواضيع الهامة، ويختار 53٪ من الموظفين تجاهل مشاكل مكان العمل بدلاً من العمل على حلها، بينما يعتقد 31٪ فقط من المدراء أنهم يعالجون المواجهات في مكان العمل بشكل جيد.

اقرأ أيضاً: 7 نصائح لتطوير صفاتك القيادية

 

وللتعامل مع الأنماط المختلفة للأشخاص في عملك، نقدم لك النصائح التالية:

  1. تقبل أنه لا يمكنك إرضاء الجميع

هناك مثل سائد حول هذا الأمر، وهو إن رضا الناس غاية لا تدرك، ويكون ذلك صحيحاَ إذا كنت تحاول أن ترضي الجميع باستخدام نفس الأنماط والسلوكيات، لذلك لا تبحث عن الرضا والإعجاب، بل عليكً أن تركز على ادائك وعملك أكثر من رضا الآخرين.

 

  1. انظر للجانب الإيجابي

حاول دائماً أن تنظر للأمور من ناحية إيجابية، فليس كل من يعمل معك يحاول تدميرك، أو التقليل منك، قد تكون تصرفاتهم أو سلوكياتهم بعيدة عنك وناتجة عن مشاكل شخصية في حياتهم، حاول أن تنظر للأمور من زاوية مختلفة وأنك لست محور الحديث دائماَ.

اقرأ أيضاَ: 14 تصرف يجب أن تتجنبها في مقابلة العمل المقبلة

 

  1. حاول التعاطف معهم

يعمل التعاطف على تقليل المسافة بيننا وبين الآخرين، حيث إنه يساعدك على فهم غيرك والشعور بهم، وهو دليل على الذكاء العاطفي ويساهم في التقليل من الفجوة بينك وبين الآخرين.

 

  1. ابقَ يقظاً

من الضروري أن تحافظ على الوعي الذاتي عند خلافكم مع الآخرين، وخاصة زملاء العمل، وتذكر مقولة إليانور روزفلت الشهيرة:”لا أحد يستطيع أن يجعلك تشعر بالنقص دون موافقتك”، حافظ على هدوء أعصابك، وتعرف على مشاعرك وحاول الابتعاد عن الغضب، عليكً أن تعترف بمشاعرك ولكن دون التمسك بها، عالج مشاعر الغضب والسلبية وتخلص منها.

 اقرأ أيضاً: كيف تصبح متحدثاً أفضل أمام الجمهور

 

  1. لا تأخذ الأمر على محمل شخصي.

لا يدور كل شيء حولك، عليكً أن الآخرين يتصرفون بناءً على ما يؤمنون به وأن تصرفاتهم تعبر عنهم وعما يدور في داخلهم وليس عنك، إن عدم تقبل الآخرين لكً دون وجود سبب مباشر أو مقنع، لا يعبر عنكَ ولا يجب أن تفكر في كيفية تغيير أفكار الآخرين عنك.

 

  1. ابق هادئا.

حاول أن تحافظ على هدوئك في جميع المواقف التي تواجهك، كن صوت العقل، حيث يساعدك ذلك على البحث عن الحلول العقلانية والتفكير بالحل وليس بالمشكلة.

انظر أيضاً: 6 تصرفات غير صحية يجب عليكً تجنبها

 

  1. اختر معاركك بحكمة.

لا تقم بإضاعة وقتك وطاقتك في التفكير في الآخرين وسلوكياتهم، ولا تضع نفسك في مواقف لا فائدة منها، أي عليكً أن تختار المعارك التي تريد الخوض بها بحكمة، فليس كل المواقف تستدعي منك الاهتمام وخاصة تلك التي لا فائدة ترجي منها.

 

  1. لا تكن دفاعياً

لا تدافع عن نفسك باستمرار ولا تتخذ موقفاَ دفاعياً دائماً، قد يكون مصدر خلافك مع زميلك نابعاَ من مشكلة شخصية لديه، كعدم الثقة بالنفس وانعدام الأمان، وخاصة الأشخاص الذين يلجؤون للتنمر والكذب في بيئة العمل.

انظر أيضاً: 8 مهارات يجب أن تمتلكها من أجل وظيفة أحلامك

 

  1. لا تدع ذلك يفسد يومك.

بينما تشير الأبحاث في الواقع إلى أن الأشخاص الذين يشعرون بالحزن يؤدون أداءً أفضل في المهام الموجهة نحو التفاصيل ويتفاوضون بشكل أكثر فاعلية من أولئك السعداء، فإن الشعور بالحزن أو التوتر أو الغضب بسهولة طوال الوقت سيؤثر في النهاية على عملك وعلى صحتك العقلية. لذا، بشكل عام، كن لطيفًا مع نفسك، أنت موجود لتقوم بعملك، ولا تسمح للآخرين بالتحكم في مشاعرك والتي ستؤثر في انتاجيتك ونجاحك.

 

إن التوافق مع الزملاء في بيئة العمل مهم وحيوي لتحقيق أهدافك الشخصية وأهداف المؤسسة التي تعمل بها، ولكن في حال تعارضك مع زملائك أو مدراءك، عليكً أن تعمل على السيطرة على هذه المشاعر والتعامل معها بحكمة وهدوء كي لا تتحول إلى طاقة سلبية تؤثر على إنتاجيتك وكفاءتك في العمل، ويمكننا مساعدتك على التعامل مع من حولك وكيفية إدارة علاقاتك مع الآخرين، احجز معنا اليوم.

 

قد يهمك أيضاً: 13عادة للموظفين الأكثر نجاحاً

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.