fbpx

هناك ما يكفي من الإحصاءات المتاحة لإخافة أي رائد أعمال محتمل من الدخول في الأعمال التجارية، حيث تشير التقديرات إلى أن 70 بالمائة فقط من الشركات الجديدة ستظل تعمل في غضون عامين، وأن 50 بالمائة فقط ستظل تعمل في غضون خمس سنوات. ولكن هناك العديد من الاستراتيجيات التي تساعد الأعمال على النجاة في عالم الأعمال وتحقيق النجاح٬ ومن المهم ألا تعتمد أسلوب العمل يوماً بعد يوم واستخدام نفس الأدوات والطرق وانتظار حدوث نتائج جديدة.

على الرغم من التغييرات الكبيرة من حولنا في كافة مناحي الحياة وفي مجالات الأعمال المختلفة٬ إلا أن ما لم يتغير هو

أساسيات العمل، تلك السمات الإدارية التي يمتلكها جميع رواد الأعمال الناجحين وتتلخص في المثابرة والالتزام والرؤية ومهارات العمل الأساسية.

 

فيما يلي ٥ نصائح ستساعد في ضمان نجاح عملك:

 

  1. قم بوضع خطة.

 

يجب على جميع الشركات بغض النظر عن حجمها التخطيط للمستقبل، سواء كنت تدير شركة كبيرة أو صغيرة أو متوسطة الحجم، عليك أن تقوم بالتخطيط لفترات زمنية قصيرة ومتوسطة.

يجب أن تشمل الخطة إجابات على أسئلة ما الذي تريد الشركة تحقيقه في غضون 6 إلى 12 شهرًا أو 12 إلى 24 شهرًا، وكيف ستحقق أهدافها؟ ما نوع استراتيجية التسويق المطلوبة؟ كيف سيتم تمويل النمو والتوسع؟ كيف سيتم تعيين الموظفين وتدريبهم؟ ما هي المنتجات أو الخدمات الجديدة التي سيتم تقديمها؟ يجب طرح الأسئلة والإجابة عليها باستراتيجيات مدروسة جيدًا. حيث إن الخطة ببساطة هي خريطة طريق للانتقال من النقطة “أ” إلى النقطة “ب”، ولكن بدون خريطة طريق معقولة، لن يمكنك تحقيق أهدافك ولا الوصول الى ما تسعى إليه.

 

  1. عليكَ أن تفهم التدفق النقدي.

 

 

إن المال هو الأساس في عالم الأعمال، فأنت لا تستطيع أن تبدأ دون امتلاك رأس مال مناسب ولا تستطيع أن تتقدم دون الحصول على الأرباح ويكون تعظيم أرباحك هو الهدف من البدء بعملك الخاص لذلك عليكَ أن تكون تمتلك المهارات والمعرفة الخاصة بالتدفق النقدي ودورة الأموال فلا شيء يستطيع إنهاء الشركات الصغيرة مثل عدم وجود المال، فبدون امتلاك المال لا يتم دفع الفواتير، ولا المرتبات، ويتباطأ التسويق، وسرعان ما يكون النشاط التجاري في حالة يرثى لها من احتمال الاضطرار إلى وقف العمليات.

لذلك عند وضع استراتيجية عمل، يجب عليكَ التركيز دائمًا على المبيعات والإيرادات والتدفقات النقدية، ومعرفة مقدار الأموال التي يتم جنيها يوميًا. ركز على صافي ربحك وليس ربحك الإجمالي. يمنحك هذا رؤية أكثر واقعية لكيفية أداء العمل.

في كثير من الأحيان، يعمل أصحاب الأعمال الصغيرة بميزانية محدودة لا يتوقعون مقدار التدفقات النقدية٬ إذا لم تكن الإيرادات كافية للحفاظ على العمليات التجارية الحالية، فمن الضروري عندئذٍ تمويل إضافي للعمل، والذي يأتي إما من استثمارات إضافية أو من الاقتراض. خلاصة القول هي فهم ليس فقط الأعمال التجارية، ولكن أيضًا كيف ومتى يمكنك الحصول على المال.

 

  1. قم بوضع الأهداف.

 

قم بتحديد أهدافك قبل البدء بالعمل، وعليكَ أن تحدد أهدافاً عامة للعمل وأهداف لفترات قصيرة، أن تكون ناجحًا في العمل هو نمط لتحقيق هدف تلو الآخر، إن الأهداف مهام ضيقة ودقيقة ومحددة للغاية. يجب أن يكون للأعمال التجارية أهدافاً طويلة وأخرى قصيرة الأمد لإبقائها في المسار الصحيح حيث أن العمل التجاري الناجح والمتنامي يقوم على تحديد أهدافًا معقولة وقابلة للقياس، وعلى الرغم من أن قياس النجاح يختلف من شخص لآخر إلا أن أفضل  مقياس للنجاح  هو أن تستمتع بما تفعله، هذا هو النجاح النهائي.

 

  1. تعلم مهارات القيادة.

 

هناك بعض الصفات والعادات التي يتصف بها الأشخاص القياديين والناجحين، وعليكَ أن تمتلك هذه المهارات وتكتسب العادات الصحية التي تجعلك قائداً في عملك وأن تعمل على تشجيع من يعملون لديكَ وأن تكسب ثقتهم وثقة عملائك، فمهمة القائد هي التفويض ثم المتابعة، لذلك لا تكن مهووساً بالسيطرة وحافظ على تنظيم الأعمال وقم بإعطاء الموظفين التدريب الملائم وحدد المهام المطلوبة من فريقك بوضوح وقم بتحفيزهم والاستماع لهم ولمقترحاتهم.

 

  1. تعرف على عملائك.

 

قم بتحديد الفئة المستهدفة لعملك، حدد عملائك ويجب أن تعرف أين يتواجد معظم عملائك وخصائهم وصفاتهم أسلوب حياتهم حتى تتمكن من اتخاذ القرارات الصحيحة خلال المراحل المبكرة. لذلك تعد الاستطلاعات والاستبيانات ومجموعات التركيز وبيانات العملاء مهمة في تحسين منتجك وخدماتك، وعليك أن تتفهم الظروف المحيطة بعملائك وأن تتوافق حملاتك التسويقية معها.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.